الأربعاء , يناير 20 2021

السفيرة الأمريكية في بيروت: نريد لبنانًا مستقرًا ومستقلاً ليصبح قويًا

بيروت – (د ب أ):

أكدت سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية في لبنان دوروثي شيا، اليوم الخميس، أن بلادها تريد لبنان بلداً مستقراً ومستقلاً ويسجل نجاحات في تطوير وتحديث اقتصاده ليصبح قوياً.

وقالت شيا، خلال زيارتها غرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس والشمال اليوم، إن بلادها تدعم القطاع الخاص اللبناني وتشجع الإقتصاد، وهي قدمت الكثير من المساعدات العينية لتشجيع القطاعات المنتجة لا سيما وقوفها إلى جانب الشعب اللبناني بعد الانفجار الذي تعرض له مرفأ بيروت في الرابع من أغسطس الماضي.

وأضافت أن المؤتمر الدولي لديه جهوزية في تقديم الدعم المطلوب، لكن الإصلاحات ضرورية وكذلك الحكومة التي تسهر على تطبيق هذه الإصلاحات.

وقالت "لدينا علاقات وطيدة وعضوية مع لبنان ونحن لا نستخف بها أبدا كما نعمل على تمكين وتطوير علاقات التبادل التجاري بين بلدينا، برغم وجود عوائق تواجه عملية التطوير ومنها الفساد وغياب الشفافية والفرص المساعدة على النهوض بالاقتصاد اللبناني مما يستدعي إعادة النظر بالتشريعات والقوانين التي يجب أن تواكب متغيرات العصر الاقتصادية والاستثمارية".

يذكر أن مؤتمر دعم الشعب اللبناني انعقد في الثاني من الشهر الجاري بدعوة مشتركة من رئيس الجمهورية الفرنسية والأمين العام للأمم المتحدة، وشارك فيه 32 دولة و12 منظمة دولية وسبع منظمات مجتمع مدني لبناني.

وطالب المشاركون بتنفيذ الإصلاحات باعتبارها "ضرورية للغاية لتمكين المجتمع الدولي من الانخراط جنبا إلى جنب مع لبنان".