أستراليا تحاول جذب النيوزيلنديين لسد فراغ العمالة الذي خلفته جائحة كورونا

سيدني – (د ب أ):
تعتزم أستراليا إطلاق حملة جديدة لمحاولة وإغراء النيوزيلنديين للعمل في المزارع وقطاعات الضيافة لسد فراغ العمل الذي خلفته جائحة فيروس كورونا في تلك القطاعات.

وبدءا من مساء اليوم الخميس، ستستهدف إعلانات عبر وسائل التواصل الاجتماعي الشباب النيوزيلندي للسفر والعمل في أستراليا.

وقال وزير التجارة، سيمون بيرمنجهام: "نريد من الشباب النيوزيلندي العبور وقضاء وقت ممتع في استكشاف بلدنا الرائع ، وكسب بعض المال ، وإنفاق هذه الأموال ، ودعم مزارعينا أو مشغلي السياحة في نفس الوقت".

وتعتمد البلاد على أكثر من 300 ألف عامل ممن يقضون عطلاتهم في أستراليا، للعمل في قطاعات الزراعة والسياحة والضيافة.

ورفعت أستراليا في منتصف أكتوبر القيود التي فرضتها بسبب فيروس كورونا مع نيوزيلندا، بحيث يتم السماح بدخول البلاد بدون الخضوع للحجر الصحي الإلزامي.

ويضخ العمال الذين يقضون العطلات في أستراليا نحو 2ر3 مليار دولار أسترالي في اقتصاد البلاد كل عام.