“الدواء الأمريكية” تعلق على “الوفيات الستة” في تجارب لقاح كورونا: “اطمئنوا”

علقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، مساء أمس الأربعاء، على الأنباء التي تناقلتها وسائل الإعلام حول وفاة 6 أشخاص شاركوا في التجارب لتطوير لقاح "فايزر/ بيونتك" المضاد لكورونا، لتبعث رسالة طمأنينة للملايين ممن ينوون الحصول على التطعيم.

وقالت إدارة الدواء والغذاء الأمريكية في بيان لها، مساء الأربعاء، إن الوفيات الستة "لا علاقة لها باللقاح".

وأوضحت الهيئة، أن من بين الأشخاص الذين تم تجربة اللقاح عليهم كانت هناك حالات شديدة العدوى بكورونا، وتوفيت 6 حالات، منهم 4 تلقوا لقاحًا وهميًا، و2 لقحوا باللقاح الحقيقي.

ومشددة على أن الستة حالات وفاة لا علاقة لها باللقاح، مؤكدة أنه لا توجد مخاوف من اللقاح الذي حقق نسبة نجاح تتجاوز 90% خلال التجارب السريرية.

وبدأت بريطانيا كأول دولة في تلقيح سكانها بلقاح "فايزر/بيونتك" فيما ينتظر اللقاح ترخيص السلطاا الأمريكية لاستخدامه على نطاق واسع في الولايات المتحدة.

وأصدرت الهيئة، توضيحها بشأن الوفيات قبل اجتماع اللجنة الاستشارية المستقلة للقاح اليوم الخميس.