بأمر كورونا.. “رايان إير” تخفض رحلاتها الجوية في الشتاء

بأمر كورونا.. "رايان إير" تخفض رحلاتها الجوية في الشتاء

أعلنت شركة رايان إير الأيرلندية للطيران منخفض التكاليف أنها سوف تخفض عدد رحلاتها الجوية خلال فصل الشتاء، وذلك بسبب القيود المفروضة لاحتواء تفشي فيروس كورونا، والتي تضر بالطلب في أوروبا.

وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن أسهم الشركة تراجعت عقب إعلانها أنها سوف تسير رحلات بواقع 40% من كامل طاقتها الاستيعابية خلال فصل الشتاء، مقارنة بعدد رحلات شتاء العام الماضي، بعدما كانت خطتها الأولية تسيير 60%.

وقالت الشركة إنها سوف تخفض عدد الطائرات الموجودة في بلجيكا وألمانيا وإسبانيا والبرتغال وفيينا هذا الموسم، عقب تراجع الحجوزات لشهري نوفمبر/تشرين الثاني وديسمبر/كانون أول المقبلين.

  • مصير غامض لشركات الطيران العالمية بعد الجائحة.. 2020 الأسوأ في التاريخ
  • تعرف على مواعيد أهم رحلات الطيران العربية لعواصم العالم

وكانت شركات الطيران العالمية تأمل في تخفيف القيود المفروضة لاحتواء الجائحة من أجل تعزيز الطلب، ولكن في ظل ارتفاع حالات الإصابة بالفيروس مؤخرا، ليس هناك ما يشير إلى تخفيف قريب في الإجراءات الصحية.

كما أعلنت شركتا "إيزي جيت" و"ويز تير هولدينجز" خفض عدد رحلاتهما أيضا في محاولة للحفاظ على الأموال.

وتعتزم "إيزي جيت"، ثاني أكبر شركة طيران منخفض التكاليف في أوروبا، تسيير 25% من طاقتها الاستيعابية خلال الربع الأخير من العام.

خسائر يومية

كان الاتحاد الدولي للنقل الجوي "إياتا" قال إن شركات الطيران في العالم تخسر يوميا نحو 418 مليون دولار، داعيا الحكومات إلى تقديم المزيد من الدعم لصناعة الطيران العالمية.

وتوقع الاتحاد وصول خسائر صناعة الطيران في العالم إلى 77 مليار دولار خلال النصف الثاني من العام الحالي على أساس استمرار ضعف حركة السفر العالمية بسبب القيود المفروضة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

ومنذ تفشي جائحة فيروس كورونا قدمت الحكومات لشركات الطيران مساعدات بلغت حوالي 160 مليار دولار سواء في صورة سيولة نقدية أو ضمانات قروض أو دعم لأجور العاملين فيها أو إعفاءات ضريبية.