انتقال كورونا عن طريق الرزاز اما ملامسة الأسطح أيهما اقوى واشد

انتقال كورونا عن طريق الرزاز اما ملامسة الأسطح أيهما اقوى واشد
قالت سوزي محفوظ مدرب زمالة مكافحة العدوى بمستشفى الزاوية العام، إن الحرب المناعية مع فيروس كورونا يتحكم بها كمية الفيروس المتواجدة لدى المريض، بالإضافة إلى شراسة الفيروس في وقت الإصابة، ومقدار مقاومة مناعتي.
وأوضحت "محفوظ" خلال حوارها ببرنامج "باب الخلق" المذاع على قناة "النهار" أن في حالة الإصابة بالفيروس من خلال انتقال الرذاذ تكون شدة الفيروس قوية، أما في حالة الإصابة بالفيروس من خلال ملامسة سطح متواجد عليه، هنا بتكون شدة الفيروس أقل وأضعف.
وتابعت: هناك 3 مراحل من الإصابة، أولهم المرحلة الأولي وهي التي لا تؤثر على نسبة الأكسجين في الدم، وبالتالي بتكون المعركة بسيطة، أما المرحلة الثانية وهي المرحلة التي يستطيع الفيروس فيها أن يؤثر على نسبة الأكسجين ولكن بنسبة بسيطة لا تقل عن 29%، أما المرحلة الأخيرة وهي التي تحتاج إلى دعم تنفسي من الخارج.
وواصلت قائله: احيانا وبعد تماثل الشفاء، يحدث تجلطات، متابعة: في الحالات الشديدة وشديدة الخطورة بيتم إعطاء نسبة من أدوية السيولة لمنع التجلطات، واحيانا نسبة من الكورتيزون.
وأضافت بعد ما يتماثل المريض بالشفاء ويقوم بعمل تحليل الpcr مرتين الفرق بينهم 48 ساعة بننصح بتناول الكثير من السوائل.
هذا الخبر منقول من : الجمهوريه

موضوع مثبت