أخبار سارة بعد انحسار كورونا بالمحافظات

أخبار سارة بعد انحسار كورونا بالمحافظات

خطة لإخلاء المصابين بالمنوفية
بعد انحسار موجة الإصابات بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" على مستوى أغلب محافظات الجمهورية بفضل الجهود المبذولة من الأجهزة المختصة بكافة القطاعات الحكومية وخاصة القطاع الصحى وهو ما استدعى غلق العديد من أقسام العزل فى المستشفيات الحكومية بما يمثل بشرة خير وبارقة أمل تعزز الجهود المبذولة نحو التصدى لفيروس كورونا، حيث لجأت مديريات الصحة فى عدة محافظات لإنهاء نشاط أقسام العزل والمناطق المخصصة لعزل المرضى بعد انحسار عدد الإصابات وخلو الأقسام من المرضى، حيث قررت مديرية الصحة بمحافظة الإسماعيلية، غلق مستشفى الصدر المخصص لعزل مصابى كورونا، بالإضافة إلى قسم العزل بمستشفى الإسماعيلية العام، وإعادة فتحهم أمام المرضى، دون مصابى كورونا.

كما تقرر وقف استقبال مسشتفى أبو خليفة للطوارئ، لمصابى كورونا، والاكتفاء باستقبال مصابى كورونا من الطاقم الطبى، والشخصيات العامة، تمهيدًا لإعادة افتتاح المستشفى كمستشفى طوارئ يخدم محافظات القناة وسيناء، واكتفت مديرية الصحة بالإسماعيلية من تحويل مستشفى حميات الإسماعيلية، لمستشفى عزل وحيد بالإضافة إلى قسم العزل بمستشفى جامعة قناة السويس.

وأعلنت مديرية الصحة والسكان بالإسماعيلية، الوضع الوبائى لجائحة كورونا المستجد "كوفيد19"، مؤكدة أن إجمالى الإصابات بفيروس كورونا المستجد 610 حالات من أبناء محافظة الإسماعيلية بمعدل إصابة 44 حالة لكل 100 ألف نسمة وسجلت مدينة القنطرة غرب أعلى معدل إصابة على مستوى المحافظة بنسبة 63 إصابة لكل 100 ألف نسمة بينما كانت مدينة الإسماعيلية الأعلى فى عدد الإصابات.

وأكدت مديرية الصحة بالإسماعيلية، أن عدد حالات الخروج بلغ 385 حالة تحسن من المستشفيات وعدد حالات العزل المنزلى 79 حالة تحت العلاج للحالات المرضية البسيطة، وأتم الشفاء 85 حالة من ضمن حالات العزل المنزلى بعد استكمال بروتوكول العلاج، وبلغ إجمالى حالات الشفاء 470 حالة بنسبة شفاء تجاوزت 70% من الحالات بينما وصلت نسبة الوفيات 9% بين مصابى فيروس كورونا بالمحافظة .

وتابعت مديرية الصحة بالإسماعيلية، أنه بعد مراجعة الموقف الوبائى للمحافظة تقرر وقف العزل الصحى بمستشفى صدر الإسماعيلية ومستشفى الإسماعيلية العام والاكتفاء بمستشفى حميات الإسماعيلية لتقديم خدمة العزل الصحى لمصابى فيروس كورونا المستجد، بعد أن استقبلت مستشفى صدر الإسماعيلية قرابة 250 مريضا واستقبل قسم العزل بمستشفى الإسماعيلية العام قرابة 125 مريضا .

وأكدت مديرية الصحة بالإسماعيلية، أن مستشفى حميات الإسماعيلية المخصص للعزل تعمل الآن بكامل طاقتها بعد انتهاء أعمال رفع الكفاءة بها بقوة 120 سرير من ضمنهم 100 سرير بالقسم الداخلى و20 سريرا بالعناية المركزة، مشيرًا إلى أن الإسماعيلية من أقل 5 محافظات فى عدد الإصابات، حيث تم اكتشاف وتقديم الخدمات العلاجية بالمنشآت الصحية بالمحافظة لعدد 72 حالة كورونا من خارج المحافظة، كما كانت الإسماعيلية، من أوائل المحافظات التى خصصت مستشفيات للعزل على مستوى الجمهورية، وأيضًا من المحافظات التى بدأت فى غلق مستشفيات العزل بعد انخفاض معدل الإصابات.

ومع بداية عمل مستشفى حميات الإسماعيلية كمستشفى عزل، تم إصابة 5 من الطاقم الطبى، وتم عزلهم بمستشفى أبو خليفة، وهم الدكتور محمد عيسى القائم بأعمال مدير المستشفى، والدكتور أحمد ناصف، نائب مدير مستشفى حميات الإسماعيلية، والدكتور أحمد عبدة، مدير إدارة العلاج الحر بمديرية الصحة، والذى تم تكليفه بالعمل خلال جائحة كورونا بمستشفى الحميات، وعادل عمار، مدير مركز معلومات مديرية الصحة، والذى تم تكليفه بالعمل خلال جائحة كورونا بمستشفى الحميات، ومنى رمضان، إدارية بمديرية الصحة، وأصيبوا بفيروس كوورنا المستجد، بعد أن ظهرت عليهم أعراض الإصابة، وتم إجراء تحليل"pcr"، وأظهر إيجابية الإصابة بكورونا لديهم.

وفى محافظة الشرقية، أغلقت مديرية الصحة بالمحافظة، مقر مستشفى العزل لعلاج مرضى فيروس كورونا، الكائن فى مبنى الإغاثة التابع لمديرية التضامن بقرية شيبة، وهى أول مبنى خصص كمستشفى للعزل بالمحافظة و كذلك الأكبر من حيث عدد 65 غرفة بطاقة أكثر 200 سرير .

وقال الدكتور هشام مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية بالشرقية، إن نسب إصابات فيروس كورونا، ضعيفة وتناقص مستمر أسبوعين، فوصلت نسب إلى الإشغال أقل من 20% فى مستشفيات الصدر و الحميات التى خصصت كعزل طبي، و كذلك أقسام الكورونا فى المستشفيات الأخرى .

وأضاف لـ"اليوم السابع"، أن المديرية تكثف جهودها فى الجانب التوعوى و تطبيق الإجراءات الإحترازية والوقائية و أعمال التطهير والتعقيم بالمنشآت والمستشفيات، بجانب تقديم الرعاية الطبية لحالات العزل المنزلي.

واستقبل المبنى، 197 حالة كورونا، على مدار شهرين و الذين خرجوا بعد تماثلهم للشفاء.
وخصصت محافظة الشرقية، بالتنسيق بين مديرية التضامن الاجتماعى وجمعية الهلال الأحمر مبنى مجمع خدمات الأمومة والطفولة بمدينة الزقازيق ومقام على مساحة 750 مترا ومكون من 7 طوابق ويضم 65 غرفة إقامة تتسع لاستقبال 190 حالة، مؤكدا أنه تم فرش جميع الأسرة بالمبنى بماكنتوش فرش جلد لتسهيل أعمال التطهير والتعقيم وتم دعم المبنى بأجهزة أشعة ومعامل تحليل وفرق طبيه مدربة على التعامل مع الحالات المصابة بفيروس كورونا بالإضافة الى الدعم المقدم من جمعية الهلال الاحمر بالمستلزمات الطبيه والوقائية من (كمامات واقية – قفازات – جاون – خافض لسان – بدل عزل) ومواد التطهير والتعقيم .

وفى محافظة الأقصر، تقدم العميد أيمن الشريف رئيس مدينة الأقصر، بخالص الشكر والتقدير للدكتور أحمد خليل وكل المشاركين معه فى الملحمة العظيمة داخل المدينة الشبابية بالطود بعد غلقها لعدم استقبال حالات جديدة بكورونا داخلها خلال الأيام الماضية، وأثنى على جهودهم البالغة فى انقاذ حياة المواطنين وعلى تحملهم هذا العبء الكبير طوال الفترة الماضية.
وأضاف العميد أيمن الشريف لـ"اليوم السابع"، أن كافة فرق العزل داخل المدينة الشبابية بالطود قدموا ملحمة طبية كبيرة لخدمة المصابين ونجحوا فى الوصول لبر الأمان داخله، داعياً المولى عز وجل أن يتمم الشفاء لجميع مصابى مصر، وأن يرفع الوباء والبلاء عن بلادنا الحبيبة.
وشهدت محافظة الأقصر، الثلاثاء الماضى، بدء التجهيز لخروج المدينة الشبابية الدولية بالطود من قائمة مستشفيات العزل الصحى لمصابى فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، وذلك بعد خروج آخر 15 حالة شفاء من الحالات من داخلها بالشفاء التام من كورونا، وذلك بعد تخطيها أكثر من 316 حالة شفاء منذ تحويلها وتخصيصها لعزل حالات كورونا منذ 19 أبريل الماضى.

ومن جانبه، أعلن الدكتور أحمد خليل مدير العزل بنزل الشباب بالطود، خروج آخر 15 حالة بالنزل بعد شفاؤهم من كورونا، كما صرح الدكتور بكرى عبد الستار مدير مستشفيات العزل أن رجال الجيش الأبيض مرابطون بالعزل داخل المستشفيات حتى آخر نفس.
وفى نفس السياق، تقدم المتعافون بالشكر والعرفان لجنود الجيش الأبيض بنزل الشباب بالطود على دورهم فى تقديم أفضل خدمة طبية ونفسية والترويح عنهم خلال فترة العزل، وشكروهم على الجهد المبذول تجاه المرضى والخدمة المقدمة للجميع دون استثناء، والدعم النفسى من قسم الصحة النفسية بقيادة استشاريين من الطب النفسى لتجاوز الازمة الصحية، حيث ملأت الفرحة أرجاء نزل الشباب واحتفل الجميع بحالات الخروج.
وفى محافظة المنوفية أكد الدكتور نصيف حفناوي، وكيل مديرية الشئون الصحية بالمنوفية، أن هناك انخفاضًا ملحوظًا فى أعداد الإصابة بفيروس كورونا المستجد داخل المحافظة.
وكشف حفناوي، فى بيان، عن وضع خطة لإخلاء المصابين بفيروس كورونا من بعض المستشفيات ونقلهم إلى أخرى لإفساح المجال، وتقديم خدمات لباقى المصابين بأمراض أخرى وإعادة الخدمات كما كانت قبل جائحة كورونا، مشيرًا إلى قيام المديرية بإخلاء مستشفى بركة السبع من المصابين بالفيروس عدا العناية المركزة.
وأضاف الحفناوي، أن مستشفى الباجور المخصصة لعزل المصابين بفيروس كورونا المستجد، سعتها الإجمالية 180 سريرًا لمرضى الفيروس، يوجد بها الآن 93 مصابًا فقط.
وأوضح، أن المديرية قامت بإخلاء المستشفى التعليمى بشبين الكوم، من المصابين وتحويلهم لمستشفيات المديرية لمساعدة المستشفى فى تقديم الدور، بإنهاء قوائم انتظار العمليات الجراحية الخاصة بالأمراض الأخرى، مؤكدًا البدء فى إخلاء مستشفى سرس الليان تدريجيًا وعودته لتقديم خدماته للمواطنين بكامل طاقته.












هذا الخبر منقول من : اليوم السابع

اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري youtubeurl