إعلامية فقدت أختي بنفس الطريقةبعد غرق 11 شخصا

إعلامية فقدت أختي بنفس الطريقةبعد غرق 11 شخصا

إعلامية فقدت أختي بنفس الطريقةبعد غرق 11 شخصا
قالت الإعلامية ريهام إبراهيم في تعليقها على واقعة غرق 11 شابا في شاطئ النخيل بمحافظة الإسكندرية إنها فقدت أختها أيضًا في واقعة مماثلة بعد دخولها إلى مكان مخصص للبالغين دون أن يكون هناك رقابة عليها.
وأضافت ريهام خلال تقديم برنامجها "من مصر" المذاع على فضائية "سي بي سي": "للأسف فقدت اختي بالطريقة دي، يا جماعة البحر ملوش كبير وبلاش الشباب يفتح صدره، وربنا يهون على كل من فقد عزيز وغالي".
Advertisements
تفاصيل غرق 11 شخصا
يُذكر أن، 11 شخصًا لقوا مصرعهم غرقًا في شاطئ النخيل يوم الجمعة الموافق الـ10 من يوليو 2020، والموجود بحي العجمي في غرب الإسكندرية، والمعروف بشاطئ الموت، إلا أنه وبمخالفة قرار مجلس الوزراء نزلوا إلى الشواطئ ودخلوا المياه، ولا يزال التحقيق جاريًا.
ويرجع الخبراء أسباب حوادث الغرق المتكررة على شاطئ النخيل إلى كونه بحر مفتوح وبه رمال ناعمة إضافة إلى التيارات البحرية الشديدة التي تجعل الأرض غير مستوية وتملئ الحفر بها، فبمجرد وقوفك في مكان مستوي وتتحرك خطوة واحدة تجد نفسك في مكان عميق لا تستطيع الحركة ومع الأمواج الشديدة تندفع بسرعة لتلقى مصيرًا لا يعلمه إلا الله.
وأعلنت الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية، أن عددا من المواطنين نزلوا البحر بشاطئ النخيل الساعة الخامسة و20 دقيقة فجر الجمعة، وذلك بالمخالفة لقرار منع ارتياد الشواطئ الصادر من مجلس الوزراء المصري.
وكشف البيان أن 10 أشخاص لقوا مصرعهم غرقا دفعة واحدة أثناء تدافعهم لنزول البحر تباعا لإنقاذ أحد الأطفال من الغرق، والذي لقي مصرعه هو الآخر.
وأمرت النيابة بإغلاق شاطئ النخيل لأجل غير مسمى، وتعيين حراسة أمنية عليه، لمنع نزول أي مصطافين مياه البحر، حرصًا على حياتهم.
مسلسل الغرق بشاطئ النخيل، عرض مستمر، حيث غرِق أكثر من 10 أشخاص، خلال عام 2016م، لتتخذ كل الجهات، الإجراءات الوقائية لمنع تكرار حوادث الغرق.
ونظرًا لكثرة حالات الغرقى خلال عام 2018، أمر المستشار نبيل صادق، النائب العام، فتح تحقيقات موسعة بشأن تعدد حالات الغرق بشاطئ النخيل، لبيان أسباب ذلك وتحديد المسؤوليات، بعد أن شهد 20 حالة غرق.
حوادث متكررة
وفي العام الماضي، غرِق 3 أشخاص في شاطئ النخيل، رغم التحذيرات المتكررة من محافظ الإسكندرية، عبدالعزيز قنصوة، بعدم نزول شاطئ النخيل.
ورغم قرار مجلس الوزراء، بغلق جميع شواطئ الإسكندرية، البالغ عددها 61 شاطئا، أمام الجمهور إلى أجل غير مسمى، منذ مارس الماضي، وذلك تنفيذا لقرار المحافظ في إطار منع التجمعات والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، إلا أن المواطنين لم يستجيبوا.
وناشدت محافظة الإدارة المركزية للسياحة والمصايف المواطنين تنفيذ تعليمات مجلس الوزراء بعدم التواجد على الشواطئ ومخالفة التعليمات، حرصا على سلامة الجميع.

هذا الخبر منقول من : جريده الفجر

اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري youtubeurl