الأربعاء , أكتوبر 21 2020

هل يجوز رقية غير المسلم بالقرآن الكريم؟.. الأزهر للفتوى يجيب

هل يجوز رقية غير المسلم بالقرآن الكريم؟.. الأزهر للفتوى يجيب أكد الشيخ أحمد رضا، عضو لجنة الفتاوى الالكترونية بمركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، أنه من الجائز للمسلم أن يرقي غير المسلم بالقرآن الكريم.
وروى الإمام البخاري بسنده عن أبي سعيد الخدري، فقد كان في سفر مع صحابة النبي محمد صلى الله عليه وسلم، ومروا على قرية ولكن أهلها أبوا أن يستضيفوهم ولن سيد هؤلاء القوم لدغته حيه فعالجوه وسيدنا أبو سعيد الخدري قرأ عليه الفاتحة، وأعطاهم طعاما وأجرا فأرادوا الصحابة أن يقتسموا هذا الأجر ولكن البعض لجأ للرسول فأجاز ذلك".
وجاء هذا ردا على سؤال متداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي مفاداه "هل يجوز لي أن أرقي غير المسلم إن أصابه سحر أو عين بالرقية الشرعية؟
وقال "رضا"، يجوز للمسلم أن يدعو لغير المسلم بالشفاء وأن يرجو له البرء وأن يدعو الله أن يرفع عنه البلاء والمرض، مستشهدا بقول الله تعالى "لا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ".