قرار عاجل من الحكومة تؤجل انتقال الموظفين للعاصمة الإدارية هذا العام

قرار عاجل من الحكومة تؤجل انتقال الموظفين للعاصمة الإدارية هذا العام

قرار عاجل من الحكومة تؤجل انتقال الموظفين للعاصمة الإدارية هذا العام
قال المهندس هاني محمود، مستشار رئيس مجلس الوزراء للإصلاح الإداري، إن اجتماع الدكتور مصطفى مدبولي اليوم، جاء للاطمئنان على مشروعات البنية التكنولوجية، وقبل نقل الموظفين إلى العاصمة الإدارية بثلاثة أشهر ستكون كل الأنظمة اشتغلت، وتدرب الموظفون عليها.
وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية لبنى عسل، مقدمة برنامج "الحياة اليوم"، عبر شاشة "الحياة": "قبل 30 مارس سيكون جميع النظم الإلكترونية تعمل والموظفون الذين سينتقلون إلى العاصمة الإدارية مدربون عليها، والنقل للعاصمة الإدارية ليست عزالًا، ولكنه انتقال إلى بيئة عمل تكنولوجية مختلفة تماما لتكون النواة في كل الأماكن الحكومية في المستقبل".
وتابع: "رئيس الوزراء ركز على التدريب الخاص بالعاملين المنتقلين إلى العاصمة الإدارية وقطعنا في شوطا كبيرًا، وقيمنا كل الموظفين الذين سينتقلون بواقع 61 ألف موظف وتم عمل تقييم شامل لهم في 4 مجالات، هي اللغتين العربية والإنجليزية، مهارات الحاسب الآلي، والمهارات والقدرات الشخصية، وسيحصل الموظف على مجموعة برامج وكورسات لسد أي نقص في القدرات لديهم".
وأردف: "نتعاقد مع الشركات التي تقوم بهذا، ووزارة الاتصالات سستكل بكل ما له علاقة بالـIT والحاسب الآلي، وستتولى هذا التدريب والجهاز المركزي للتنظيم والإدارة سيتعاقد مع الجزء الخاص بالمهارات واللغات".
وواصل: "في أول يوليو سيكون لدينا خطة تدريبية كاملة لكل المنتقلين للعاصمة الإدارية الجديدة، ونعمل على تدريب كل العاملين في الحكومة، بدأت في بورسعيد، ويتم تطبيق هذه الخطة على جميع المحافظات بالاشتراك مع وزارة الاتصالات ووزارة التنمية المحلية ووزارة التخطيط والجهاز المركزي للتنظيم والإدارة".
وأتم: "وسيحصل الموظفون على كورسات جزء منها تقني وجزء آخر حول التعامل ذاته، وبالنسبة للمنتقلين إلى العاصمة الإدارية سينتهي تدريبهم في نهاية هذا العام، والانتقال هذا العام صعب، ولكنه سيحدد في بداية العام المقبل".

هذا الخبر منقول من : الوطن

اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري youtubeurl