ترحيلكم واجب وطني . . مبارك البغيلي يستكمل إساءاته للمصريين أفضالنا عليكم

ترحيلكم واجب وطني . . مبارك البغيلي يستكمل إساءاته للمصريين أفضالنا عليكم

ترحيلكم واجب وطني . . مبارك البغيلي يستكمل إساءاته للمصريين أفضالنا عليكم
هجوم جديد على المصريين المتواجدين في دولة الكويت، شهده موقع التدوين القصير تويتر، هذه المرة من الصحفي الكويتي، مبارك البغيلي، الذي اعتاد توجيه الإساءات لمصر والمصريين، إذ طالب بترحيل المصريين من الكويت مؤكداً أن هذا المطلب هو مطلب وطني وضروري.
عبر حسابه على تويتر، سجل «البغيلي» عددًا من التغريدات التي تتحدث عن الأمر، قائلاً: «الكويتي المتزوج من مصرية أو وافدة أخرى، وفتح لها ملف ( إعلان رغبة ) لتجنسيها، إذا طلقها، تستمر هي بمراجعة ملف رغبتها بالتجنيس ومفروض إذا تطلقت منه يتم إلغاء ملف رغبتها بالتجنيس فورياً لا للمتاجر بالجنسية الكويتية».
وتابع قائلاً: «كل شعوب الأرض تحترم الكويت ورموزها وشعبها إلا المصاروة الذين شتموا الكويت ورموزها وتاريخها وطعنوا بأعراض الشعب الكويتي ترحيل المصاروة من بلادنا واجب وطني»، وأكمل: «إلى الكثير من المصاروة لو لبستم قناع الأم تيريزا ولو لبستم جلابيب الوعاظ ولو تحولتم إلى فرقة موسيقية التكويت قادم وتعديل تركيبتنا السكانية قادم وترحيلكم من بلادنا مستمر».
ولم يتوقف الأمر عن ذلك فقط، بل قال: «نعم أعدادكم أكثر من أعدادنا لكن الصحيح أيضاً، والحقيقة التي تتهربون منها هي أن بلادنا الكويت العظيمة أفضالها على العالم، بينما أنتم العالم أفضاله عليكم وهذا هو الفارق الشاسع بيننا وبينكم عاشت الكويت أم الدنيا، أبناء الكويت درسوا في جامعات متطورة في أميركا وبريطانيا، ولم يعايرهم لا أميركي واحد ولا بريطاني واحد بينما أصحاب الجامعات المتأخرة بالتصنيف العالمي وتصدر الشهادات المزورة مازالوا يروجون كذبتهم: ده إحنا اللي علمناكو! ملاحظة: عدد الأميين في مصر 18 مليون لا يقرأون ولا يكتبون».
وأكمل: «كل شعوب الأرض تحترم الكويت ورموزها وشعبها إلا المصاروة الذين شتموا الكويت ورموزها وتاريخها وطعنوا بأعراض الشعب الكويتي ترحيل المصاروة من بلادنا واجب وطني، حذاري أن يخدعكم المتمصرنين والمتمصرنات بأن بلادنا ستتعطل إذا تم ترحيل المصاروة بل بالعكس، ستزهو بلادنا وتعود كما كانت أجمل من السابق، فالعالم ملئ بالعمالة الأكفأ من المصاروة».
ليست هذه أول مرة يتم الهجوم على المصريين المقيمين في دولة الكويت، فمع مطلع الشهر الجاري، أثارت المدونة الكويتية ريم الشمري ضجة كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن انتقدت العمال الأجانب في بلادها، ونشرت «الشمري» مقطعا مصورا تطالب فيه بطرد الجالية المصرية من الكويت.
وقالت «الشمري» في أحد فيديوهاتها: «المصريين خدم جاءوا إلى الكويت للعمل، وأنا رافضة وجودهم في بلادى»، مطالبة الغاضبين من حديثها بمغادرة الكويت «حفاظا على كرامتهم»، على حد قولها.
وبعد الهجوم عليها من قبل مصريين، علق كويتيون على حديث «الشمري»، ووجه أحدهم رسالة للشعب المصري قائلًا: «يا أهل مصر الحبيبة امسحوها في وشنا وكلنا عرب ومسلمين وهذه البنت لا تمثل الشعب الكويتي نهائياً ونبرئ أنفسنا من كلامها وأنتم إخوانا وحبايبنا وإخوانا قبل كل شي، حفظ الله الأمة وأبعد عنا وعنكم الغمة».

هذا الخبر منقول من : المصري اليوم

اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري youtubeurl