الرئيسية / المواضيع العامة / علي جمعة: أهل التصوف يأخذون الأوامر والنواهي من الكتاب والسنة

علي جمعة: أهل التصوف يأخذون الأوامر والنواهي من الكتاب والسنة

علي جمعة: أهل التصوف يأخذون الأوامر والنواهي من الكتاب والسنة أكد الدكتور علي جمعة، عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، أن أهل التصوف انشأوا مصطلحات كثيرة منها قطب الرحى وشمس الضحى، للدلالة عن أفضل إنسان على وجه الأرض وهو أقرب الناس لله سبحانه وتعالى.
وأضاف "جمعة"، خلال تصريحات له ببرنامج "نفحات" والذي يبثه عبر صفحته الرسمية عبر موقع "يوتيوب"، اليوم الثلاثاء، أن هذا لم يكن بدعة من أهل التصوف، ولكن خروج الناس بقواعد جديدة للتصحيح والتضعيف والرد ويردون أغلب سنة الرسول –صلى الله عليه وسلم- بطريق غريبة عجيبة عليها علامة استفهام في هدفها وطريقتها ونتائجها المدمرة، حتى يحولوا هذا الدين لظاهر دون حقيقة، ودنيا دون أخرة، ورسوم دون روح وقلب ضارع لله سبحانه وتعالى، وهم بذلك يخالفوا الأمة المهدية المرضية عنها من قبل الله سبحانه وتعالى.
وتابع، أن المصطلحات التي أنشأها أهل التصوف تهدف لبيان الواقع، من بينها القطب وهو الإنسان الأقرب لله في الكون، والغوث وهو الإنسان الراضي بأمر الله سبحانه وتعالى؛ لأنه يدعو الله سبحانه وتعالى فيغيثه، مشددًا على أن أهل التصوف يأخذوا الأوامر والنواهي من الكتاب والسنة وعلماء الأمة، والمرضي عنهم من أهل الخبرة، وينظرون إلى كتاب الله المسطور وهو القرآن وكتاب الله المنظور وهو الكون، ويسيرون بمعرفة واضحة جلية لله رب العالمين.

المصدر الفجر