الرئيسية / فن / عبد الرحمن أبو زهرة: أديت رسالتي وأعيش لنفسي وأحفادي

عبد الرحمن أبو زهرة: أديت رسالتي وأعيش لنفسي وأحفادي

عبد الرحمن أبو زهرة: أديت رسالتي وأعيش لنفسي وأحفادي

من النسخة الورقية لجريدة اليوم الجديد

لا يوجد جيل جديد يسعى إلى إحياء الحركة المسرحية فى مصر

حصلت على 28 تكريما عن عطائى الفنى.. والتمثيل للإذاعة الأصعب

عمر الحريرى أطلق على لقب الجوكر.. ومنحنى البطولة على خشبة المسرح

أعود لخشبة المسرح مع سميحة أيوب وخالد جلال.. و»بحر» يضعنى على الشاشة فى رمضان

يعتبر الفنان الكبير عبد الرحمن أبو زهرة، أحد أباء المسرح المصرى فى النصف الثانى من القرن العشرين، والذى مثلت أعماله المسرحية علامة فارقة فى تاريخ من الأمجاد المسرحية التى نفتقدها فى عصرنا الحالى، ومع عودة مهرجان المسرح العربى لمصر، فى ورته الـ11 التى اختتمت مؤخراً، بعد انطلاق المهرجان من القاهرة قبل عقد من الزمان، جاء تكريم «أبو زهرة» إلى جانب عدد كبير من نجوم المسرح المصرى على مدار سنوات العصر الذهبى للمسرح، ابتداء من خمسينيات وحتى تسعينيات القرن الماضى، تكريما مستحقاً، يسهم فى تشريف مصر بنجومها الكبار أمام وفود العالم العربى المسرحية، ليقف عبد الرحمن أبو زهرة شامخا، إلى جوار «سيدة المسرح» سميحة أيوب، والكبار يحيى الفخرانى وعزت العلايلى وعشرات من صناع الفكر والبهجة المسرحية فى القرن العشرين.

والفنان المخضرم عبد الرحمن أبو زهرة، الذى بدأ حياته الفنية كممثل فى المسرح القومى عام 1959، وقدم خلال مسيرته الكثير من الأعمال المسرحية التى تنوعت ما بين تجسيد روايات من الأدب المصرى والعالمى، لم يدخر وسعا فى دفع موهبته للتدفق نحو السينما والتليفزيون، والإذاعة، وحتى أعمال الرسوم المتحركة، ليرتبط أيضا بأجيال من الأطفال المصريين والعرب مع تجسيده لشخصية «لايون كينج»، فى العمل الفنى الشهير.

ومن بين سجل تاريخى تعدى الـ300 عمل فنى متنوع، لا يمكن لأحد أن ينسى دور «المعلم إبراهيم سردينة» فى مسلسل «لن أعيش فى جلباب أبى»، و«العلام» فى الـ«السيرة الهلالية»، أو تجسيده المبهر لشخصية «الحجاج بن يوسف» فى مسلسل «عمر بن عبد العزيز»، وفى السينما لديه عشرات الأعمال المبهرة، حتى فى إطلالاته الخاطفة فى أعمال الفن السابع، ترك بصمة لا يمحوها الزمن، كما فى دور «موسى» فى فيلم «أرض الخوف»، ليصبح تكريم عبد الرحمن أبو زهرة فى المهرجان، تكريما لمهرجان المسرح العربى.

وبعد تكريمه فى مهرجان قرطاج فى تونس، خلال دورته الأربعين الشهر الماضى، ثم تكريمه قبل انعقاد دورة مهرجان المسرح العربى فى مصر أيضا، قال «أبو زهرة»، أن هذه التكريمات ليست الوحيدة التى حصل عليها عن مجمل اعماله المسرحية والفنية، ولكنه تلقى 28 تكريما مختلفا، مشيرا إلى أنه فى كل مرة يتم تكريمه فيها، يشعر بنتيجة ما قدمه وقام به، معربا عن سعادته بتقدير الناس له على مجهوده الكبير خلال عشرات السنوات من العمل.

وقال عبد الرحمن أبو زهرة لـ«اليوم الجديد»: «بدأت حياتى بالعمل فى المسرح، وبسبب عمر الحريرى أصبحت بطلًا على خشبته، وكان يُطلق على لقب (الجوكر) فى المسرح، كما أننى أحببت العمل الإذاعى جدًا وقد جسدت العديد من الحلقات والأعمال الإذاعية، واعتبرته الأصعب على الإطلاق حيث إنه لابد من إيصال كل تفاصيل الشخصية للجمهور دون أن يروك».

وعن حال المسرح الآن قال «أبو زهرة»: «لا يوجد حاليًا مؤلفون يكتبون للمسرح ولا مخرجون، ولا يوجد أيضًا جيل جديد يسعى لإحياء الحركة المسرحية، على عكس ما كان يتم فى الخمسينيات، فقد كان المسرح هو أساس الممثل، وهو من يصنعه، كما أن المسرح كان يحظى بدعم مادى ومعنوى كبير من الدولة، وساهم هذا فى أن يكون لدينا أعمالا مسرحية عظيمة خلال تلك الفترة، ولكن المسرح الآن يحتاج إلى دعم».

وعن رأيه فى الجيل الحالى من نجوم الفن، قال: «لا أتابع حاليًا أعمال التليفزيون أو أى أعمال أخرى، فقد أديت رسالتى وأعيش لنفسى ولأحفادى، وتعتبر قناة ماسبيرو زمان هى القناة الوحيدة التى كنت أشاهدها إلى أن بدأت فى تكرار نفسها، بالرغم من وجود الكثير من الأعمال الدرامية والسهرات التليفزيونية التى من المفترض أن ماسبيرو يمتلكها حصريا».

وعن أكثر أدواره قربا إليه خلال مشواره الفنى، أكد أنه لم يقدم دورا إلا وكان قريبا منه، وكان مقتنعا به بنسبة 100%، وضرب مثالا على ذلك بأن الجمهور ما زال يتابع مسلسل «لن أعيش فى جلباب أبى»، مشيرا إلى استمرار التعليقات على شخصية (المعلم إبراهيم سردينة)، موضحا أن هذا يدل على أن الدور الجيد، والذى يقدم بحب يظل عالقًا فى أذهان الجمهور رغم مرور السنوات.

وعن الجديد الذى يعود من خلاله لجمهوره، أكد «أبو زهرة»، أنه تعاقد على تجسيد مسرحية جديدة لمؤلف عراقى، من المقرر أن يتم عرضها فى المسرح القومى، بالاشتراك مع القديرة سميحة أيوب، وستكون من إخراج خالد جلال، وتدور أحداثها بين شخصيتين فقط، لافتا إلى الاتفاق على العمل دون اتخاذ أى خطوات تجاه تنفيذها حتى الآن.

وعن مشاركاته فى الدراما التليفزيونية، قال «أبو زهرة«: «تعاقدت على تقديم شخصية جديدة من خلال مسلسل (بحر)، مع ماجد المصرى، وأشرف زكى، من تأليف أحمد عبد الفتاح، وإخراج أحمد صالح، والمقرر عرضه فى الموسم الرمضانى المقبل».

المصدر اليوم الجديد