الرئيسية / أخبار عالمية / نقيب الصحافيين الفلسطينيين: الاحتلال لا يريد وصول جرائمه إلى العالم

نقيب الصحافيين الفلسطينيين: الاحتلال لا يريد وصول جرائمه إلى العالم

نقيب الصحافيين الفلسطينيين: الاحتلال لا يريد وصول جرائمه إلى العالم علّق نقيب الصحافيين الفلسطنيين، ناصر أبو بكر، على قرار الاحتلال الإسرائيلي بوقف هدم منطقة الخان الأحمر حتى منتصف شهر أغسطس، قائلاً: "هناك قرار في حكومة الاحتلال الإسرائيلي بإخفاء جرائمها، وبالتالي هذا القانون الذي يتم مناقشته في الكنيست الإسرائيلي بِمنع التصوير يأتي في إطار التكتيم على جرائم الاحتلال ومنع نشر هذه الجرائم.. الصحافيون هم الذين يقومون بنقل الحدث إلى العالم، وبنقل ما يَتعرض لهُ الشعب الفلسطيني من جرائم احتلالية، وبالتالي إسرائيل لا تُريد الحقيقة أنْ تظهر إلى العالم، وتُريد أن تبقى روايتها الكاذبة للرأي العام الدولي".
وأضاف "أبو بكر"، خلال لقائه على شاشة "الغد" الإخبارية: "نحن في نقابة الصحافيين الفلسطينيين نقوم بحملة دولية لتدويل قضية الصحافيين، إذ نجحنا في اختراقات مُهمة في مجلس العموم البريطاني وفي مقر البرلمان الأوروبي والأمم المتحدة في جنييف".
وكان مراسل قناة الغد الإخبارية، قد أفاد بانسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلى من تجمع الخان الأحمر البدوى جنوب شرق القدس المحتلة، بالتزامن مع دعوات لإقامة صلاة الجمعة والاعتصام في الخان الأحمر.

المصدر الفجر