الرئيسية / أخبار مصر / دور الفن والثقافة فى مواجهة التطرف في ندوة بدمنهور.. صور

دور الفن والثقافة فى مواجهة التطرف في ندوة بدمنهور.. صور

ندوة ندوة أكد الدكتور فايز الخولى، أستاذ علم الاجتماع السياسى بكلية الآداب بجامعة القاهرة، أن الإرهاب مرض لعين والفنون تقوم بعملية تنظيف للعقل والنفس والقلب لمواجهة الإرهاب وأن مسئولية الثقافة باعتبارها موزع للخدمات الثقافية مسئولة عن توجيه الإنتاج الثقافى فى هذا الصدد مشيرا إلى أهمية المواجهات من خلال إستراتيجية شاملة لا تقتصر على الأبعاد الأمنية أو الدينية فقط بل ببحث ودراسة الأبعاد الفنية والإقتصادية والثقافية والإجتماعية .
جاء ذلك خلال الندوة التى نظمها مركز النيل للإعلام بدمنهور حول "دور الفن والثقافة فى مواجهة التطرف والإرهاب بمشاركة الدكتور فايز الخولى أستاذ علم الاجتماع السياسي بكلية آداب القاهرة بحضور عدد كبير من العاملين بمديرية الطب البيطري بالبحيرة برئاسة الدكتور حسنى عباسي مدير عام المديرية .. فى إطار اهتمام الهيئة العامة للاستعلامات برئاسة الكاتب الصحفى ضياء رشوان بمحور الإرهاب وشف أبعاده السياسية والاجتماعية والدينية والاقتصادية التي تؤثر على الأمن القومى للبلاد.
كما أوضح "الخولى" ماهية الإرهاب والتطرف وتأثيرهما السلبى على الإستقرار والتنمية حيث ألقى الضوء على بعض الأعمال المعروضة على المحطات الفضائية والتى قاربت على حد قوله من زوايا سياسية وأمنية وثقافية مهمة ولها علاقة بملف الإرهاب بما يؤكد أن لدينا سلاحا ينبغي توظيفه.
فيما أضاف عادل قميحه مدير مجمع الإعلام بدمنهور أن قضية التطرف والإرهاب حيوية وتحتاج إلى مواجهات مستمرة تتخطى ما يقوم به الجيش والشرطة ورجال الدين إلى مواجهة من جانب الفن بل تتعدى ذلك إلى الثقافة بمعناها الذى يمس تغيير السلوك العام لافتا إلى أهمية فضح طرق تجنيد الشباب والتعرف على طبيعة الإغراءات التي تقدم لهم وطريقة استقطابهم عبر حيل فكرية مشبوهة مستندة تفسيرات دينية مغلوطة.

المصدر صدى البلد